الأبواب المفتوحة

مخلصة لتقليدها السنوي ومتحدية الخوف الناتج عن الظروف الصعبة, فتحت السفينة أبوابها لاستقبال الأصدقاء في معرضها السنوي وذلك في 23 و 24 تشرين الثاني 2013.

أرادت السفينة أن تجنب أصدقائها مخاطر التنقل من منطقة لأخرى في دمشق فأقامت معرضها في منطقتين مختلفتين  :

اليوم الأول في فندق أمية في وسط المدينة واليوم الثاني في مشاغل السفينة ” المينا ” في دمشق القديمة.

زار المعرض عدد كبير من الأصدقاء لمؤازرتنا ولإظهار تضامنهم مع السفينة.

نعم ستحافظ السفينة على إيمانها وستعمل كل ما بوسعها لإبقاء شعلة الرجاء مضاءة

This entry was posted in News. Bookmark the permalink. Both comments and trackbacks are currently closed.